القائمة الرئيسية

الصفحات

مواضيع المدونة الجديده

أشهر أسماك البحر الأحمر


يعيش في البحر الأحمر أنواع مختلفة من الأسماك والدلافين والسلاحف وسمك القرش بالإضافة إلى الشعاب المرجانية، ويتميز بوجود سمكة المهرج، هيا معا نبحر في ذلك المقال لنتعرف على بعض أنواع سمك البحر الأحمر.س

سمك الأسد الشائع

يعتبر البحر الأحمر هو الموطن الأصلي لذلك النوع من السمك الذي يتسم بالأناقة، وتختبيء أسماك الأسد في الكهوف والشقوق أثناء فترة النهار، أما في الليل فإنهم يستغلون شعلة الغواصين للبحث عن فريستهم، لهم أشواك سامة لذلك يحذر الغواصون من الاقتراب منهم.

أسماك الكروكوديل

تتميز تلك الأسماك بأنها غير مؤذية، يطلق عليها اسم الرأس المسطح اللامسي، لها مظهر زاحف، مع وجود فك بارز وعينين مخالبين تخفيها عن الفريسة، تعيش تحديداً على البقع الرملية أو على أسطح حطام البحر الأحمر.

تيتان الزناد 

يعيشون في الشعاب المرجانية المنعزلة، في موسم التكاثر يصبحون كائنات أكثر عدوانية، حيث يلاحقون الغواصين الذين يغامرون بالقرب منهم، يعيشون في منطقة ذات شكل مخروطي، لذلك ينصح دائما بالسباحة أو الغوص أفقياً وليس بشكل رأسي، لتجنب مطاردتهم وآذاهم.

سمكة الببغاء 

هي سمكة ذات ألوان متناغمة تنبض بالحيوية والحياة، حيث هي عبارة عن مزيج من اللون الأخضر والأزرق والوردي، أطلق عليها اسم الببغاء بسبب أسنانها التي تشبه المنقار إلى حد كبير، تلك الأسنان التي تستخدمها السمكة في تكسير المرجان باحثة عن الطعام، تختبيء سمكة الببغاء في شرنقة داخل المخاط تجنباً للحيوانات المفترسة، وهي غير مؤذية بالنسبة الغواصين.

نابليون وراس 

تعتبر نابليون ورأس أحد أكبر أسماك الشعاب المرجانية، يبلغ طولها حوالي ستة أقدام، تتميز بوجود سنام يشبه قبعة نابليون، يمكن أن تعيش تلك الأسماك أكثر من ٣٠ عاما، يتسمون بالفضولية ويقتربون من الغواصين لمحاولة اكتشافهم والتعرف عليهم.

الموراي العملاق

عندما تبدأ المواري العملاق بإظهار أسنانها في البحر الأحمر، يشعر الغواصون بالخوف من ذلك المنظر، ولكنهم غير مؤذيين، كل مافي الأمر أنهم يفتحون أفواههم وبالتالي تظهر أسنانهم لتدوير الماء على خياشيمهم، إنهم يختبئون في الثقوب طوال فترة النهار، أما في الليل يسبحون للبحث عن فريستهم.

الأشعة الزرقاء 

توجد أسماك الأشعة الزرقاء منطقة الخلجان والبحيرات الرملية، يمكن التعرف عليها بسهولة من خلال البقع الزرقاء الساطعة والعيون الصفراء الكبيرة ويستهدف المصورون المحترفين وتصويرها وعرضها على مواقع الإنترنت المختلفة، لهم أشواك سامة في منطقة الذيل، ولكنهم غير مؤذيين حيث أنهم خجولين جدا،  ويسبحون بعيداً إذا شعروا بالتهديد.


انت الان في اول مقال
reaction:
منار العزب
منار العزب
أنا منار العزب .. عندي 32 سنة .. بحب أكتب في مجالات كتير .. عملت مدونتي الخاصة عشان أطلع فيها كل الإبداع اللي عندي .. إنت كمان عندك إبداع يفوق حد السما .. اعمل مدونتك إنت كمان

تعليقات